• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

تصريح صحفي :جهود سلطة الطاقة لتخفيف الأزمة وعوائق تشغيل محطة الكهرباء بكامل طاقتها

البريد الإلكترونى طباعة

إن سلطة الطاقة والموارد الطبيعية تبذل قصارى جهودها للتخفيف من أزمة الكهرباء، وتسعى جاهدةً لتشغيل إضافي في محطة الكهرباء بما يدعم برامج التوزيع ، إلا أن الضريبة المفروضة على الوقود (ضريبة القيمة المضافة + ضريبة البلو + ضرائب أخرى) تعتبر من أكبر عوائق تشغيل محطة الكهرباء بكامل طاقتها، حيث أن الضرائب ترفع سعر الوقود بما لا يُتيح شراء كميات كافية لتشغيل المحطة والتي تعمل بنصف طاقتها لهذا السبب.
وفيما يلي تفصيل لتكلفة الوقود لمحطة الكهرباء والضرائب المفروضة عليه طوال العام 2016 (مرفق رسم توضيحي):
حيث تم توريد كمية 78 مليون لتر وبتكلفة إجمالية 259 مليون شيكل من خلال إيرادات شركة توزيع الكهرباء، منها 135 مليون شيكل ضرائب مختلفة مفروضة على سعر الوقود بعد خصومات ضريبة البلو، أي أن الضرائب حتى  بعد الخصومات الجزئية لضريبة البلو تشكل ما نسبته 52% من التكلفة الإجمالية للوقود، وتم الاستفادة عملياً كوقود فعلي من 48% فقط من الأموال المحولة للوقود.
وفي حال تم إلغاء كافة الضرائب فإنه يمكن تشغيل المحطة بكامل طاقتها وزيادة برامج التوزيع بشكل أكبر والحفاظ على استقرارها.

 
تقرير: الصين هي الأقرب لإمتلاك التكنولوجيا النووية الأكثر تقدما في العالم

بينما إقتراب نهاية عام 2011، الذي كان عام ذعر للأسواق المالية العالمية،وهددت فيه أمريكا بشن حرب على إيران التي تعوم على بحيرة من النفط بتهمة التلاعب خلسة بالطاقة النووية ، جاء زعيم التكنولوجيا في أمريكا، و أغنى رجل في العالم سابقا، بيل غيتس الى الصين للتباحث في إمكانيات التعاون في الطاقة النووية وإعلان نيته القيام بإستثمارات ضخمة في مجال تطوير

اقرأ المزيد...