• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

نص المؤتمر الصحفي لنائب رئيس سلطة الطاقة

البريد الإلكترونى طباعة

انتهاء منحة الوقود
كما تم الاعلان عنه سابقاً فقد انتهت منحة الوقود القطرية والتركية والتي عملت على استقرار جدول توزيع الكهرباء لمدة ثلاث شهور.
كان من المفترض أن يتم تشغيل محطة الكهرباء من أموال الجباية في شركة الكهرباء ، ولكن فوجئنا بقرار من حكومة التوافق بإعادة فرض كامل الضرائب على سعر الوقود المستخدم في محطة توليد الكهرباء  مما يرفع السعر إلى قيمة لا يمكن معها القدرة على الشراء حيث إن تكلفة تشغيل مولدين في محطة الكهرباء ترتفع الى 50 مليون شيكل بدل من 20 مليون حسب سعر المنحة القطرية والتركية، والنتيجة ان سلطة الطاقة لم تشتري وقود وتم ايقاف محطة الكهرباء.

 

تأثير إيقاف محطة الكهرباء على جدول توزيع الكهرباء
سيكون هناك ارباك  شديد في جدول توزيع الكهرباء نتيجة عدم استقرار المصادر .سيكون جدول الكهرباء في الفترة الحالية 6 ساعات توصيل و12 ساعة قطع في حال توفر الكهرباء من المصادر المصرية والاسرائيلية بدون نقص اما في حال تعطل الخطوط المصرية بالكامل فإن جدول الكهرباء سيكون 4 ساعات توصيل و12 ساعة إنقطاع .
أموال الجباية في شركة توزيع الكهرباء.
حيث ان سلطة الطاقة لم تقوم بشراء  وقود خلال فترة المنحة القطرية والتركية فأن اموال الجباية في شركة توزيع الكهرباء تم التعامل معها بمهنية حيث انه  تم تسديد ديون كانت مستحقة على شركة الكهرباء للبنوك العاملة في القطاع ،وباقي الاموال موجودة وجاهزة لشراء الوقود متى وافقت الحكومة على رفع كل الضرائب المفروضة على الوقود. كذلك فإننا قد ارسلنا تقارير مالية دورية لرئيس الوزراء د. الحمد الله وهم على علم بالارصدة المتوفرة لدينا ونحن على استعداد للتدقيق والمراجعة من أي جهة محايدة من أجل الشفافية .
لماذا لا يتم شراء وقود بالاموال المتوفرة
كما ذكرنا فإن تكلفة تشغيل مولدين في محطة الكهرباء كما هي الحالة قبل انتهاء المنحة هي 50 مليون شيكل اي ان الجباية الشهرية الكاملة بعد خصم المصاريف التشغيلية لا تكفي لتمويل مولد واحد لمدة شهر لذلك سنكون في ازمة كهرباء مستمرة  ولن نستطيع ان نرضي المستهلكين بأي شكل. إن جباية الفاتورة بشكل كامل بدون فواقد لا يمكننا من تشغيل اكثر من مولدين وهذا لا يسد العجز ايضا . لذلك الحل الوحيد هو ان تقوم كل الجهات المعنية بمناشدة الحكومة في رام الله والضغط عليها من أجل أن تقوم بتوفير الوقود بدون ضرائب لمحطة الكهرباء.
تأثير النقص في الكهرباء على المظاهر الحياة.
بسبب  إيقاف محطة الكهرباء سيكون هناك تأثير سلبي على الخدمات المقدمة في  كل القطاعات الحيوية كخدمة توصيل المياه للمواطنين ومضخات الصرف الصحي التي في حال توقفها عن العمل بسبب انقطاع الكهرباء  سيكون هناك تأثير سلبي على الصحة العامة وعلى البيئة في قطاع غزة كذلك على مرافق القطاع الصحي من مستشفيات وعيادات ووحدات عناية مركزة وغيرها والقطاع التعليمي حيث أن الفترة القادمة هي فترة امتحانات للمدارس والجامعات ،وكذلك على الحالة الاقتصادية حيث ان قطع الكهرباء سيتسبب في خسائر كبيرة للتجار للمصانع وكل قطاعات الإنتاج وهناك تأثير على الحياة الاجتماعية  بشكل عام وخصوصا على فئات المرضى وكبار السن وسكان البنايات العالية وجميع نواحي الحياة .
تكرار حدوث ازمة الكهرباء
ان السبب الرئيسئ في تكرار أزمة إلارباك في جدول الكهرباء هو عدم الجدية والمماطلة من قبل سلطة الطاقة في رام الله بالشروع في تنفيذ المشاريع الكبرى لحل ازمة الكهرباء مثل مشروع الربط مع الشبكة الاسرئيلية ( مشروع 161 ك ف.) وزيادة القدرة من الشبكة المصرية وهذة المشاريع تحتاج لموافقة السلطة الفلسطسنية في رام الله فقط لبدء العمل بها. وكذلك العمل الجدي لتسريع توصيل خط الغاز الى محطة الكهرباء دون تباطؤ متعمد .

 

 
A Power Sticker to Boost Solar Power Generation
New and unique ways of making solar panels more efficient in power generation are coming to light every day. The new kid in the block of one such device is a large transparent sticker applied to the front of the panel which increases the power output by
اقرأ المزيد...