• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

شركة توزيع الكهرباء وسلطة المياه توقعان اتفاقية مشتركة لتغذية مشروع تحلية المياه ومحطة معالجة المياه العادمة

البريد الإلكترونى طباعة

ضمن خطة دعم المشاريع الاستراتيجية في قطاع غزة شركة توزيع الكهرباء وسلطة المياه توقعان اتفاقية مشتركة لتغذية مشروع تحلية المياه بدير البلح ومحطة معالجة المياه العادمة بشمال القطاع  بالكهرباء

ضمن الجهود المبذولة لدعم المشاريع الاستراتيجية والحيوية في قطاع غزة وقعت كل من شركة توزيع الكهرباء وسلطة المياه وبإشراف سلطة الطاقة الفلسطينية اتفاقية مشتركة لتغذية مشروع تحلية المياه بدير البلح ومحطة معالجة المياه العادمة بشمال قطاع غزة بالكهرباء لضمان استمرارية عملها بكفاءة عالية لخدمة قطاع واسع من المواطنين، وقد وقع الاتفاقية عن شركة توزيع الكهرباء م. سمير عبد الرزاق مطير رئيس مجلس الإدارة، وعن سلطة المياه م. مازن غنيم رئيس سلطة المياه، بحضور عدد من المدراء من شركة توزيع الكهرباء وسلطة الطاقة الفلسطينية وسلطة المياه، وتضمن الاتفاق عدة بنود من أبرزها تعهد شركة توزيع الكهرباء بتزويد المشروعين بالطاقة الكهربائية بقدرة مناسبة من خلال ربطها بالشبكة الداخلية ورفع هذه القدرة بعد تطوير المغذيات المخصصة لكل مشروع حسب ما اتفق عليه بين الطرفين وحسب الدراسات الفنية التي يتم إعدادها من قبل شركة توزيع الكهرباء بالخصوص، وكذلك أن تقوم سلطة المياه بالسعي لتوفير تمويل خاص بمشاريع الطاقة البديلة للمساهمة في تشغيل هذه المشاريع والمشاريع المنوي تنفيذها في المرحلة المقبلة بحيث لا يشكل تزويد تلك المشاريع بالكهرباء عبء إضافي يزيد من أزمة الكهرباء المتفاقمة في غزة، وضمن اتفاقية مشروع تغذية مشروع مجاري شمال غزة يتم تزويد أحواض المعالجة قرب القرية البدوية(TPS) بقدرة (1) ميجاوات تشغيل دائم، وتغذية المحطة الشرقية للمعالج(WWTP) بقدرة(2)ميجاوات تشغيل دائم، وتغذية الآبار(RS) ومحطة الضخ للري الزراعي بقدرة(3)ميجاوات.


وفي هذا الصدد تحدث م. سمير مطير عن أهمية هذه الاتفاقية والمشاريع المذكورة كونها تخدم قطاع كبير من أبناء قطاع غزة، وتساهم في حل سريع لمشاكل تلوث المياه في قطاع غزة وإمداد قطاع عريض بالمياه الصالحة للشرب من خلال محطة التحلية في المنطقة الجنوبية، واكد على ضرورة الاهتمام بتلك المشاريع متمنياً توفير مزيد من الطاقة لقطاع غزة عبر رفع قدرة المغذيات الرئيسية الواردة للقطاع لتتمكن الشركة من امداد هذه المشاريع وغيرها بالطاقة اللازمة.
ووجه م. مطير شكره لرئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله لرعايته الشخصية لهذه الاتفاقية وكذلك للمهندس ظافر ملحم رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية وللمهندس مازن غنيم رئيس سلطة المياه على سعيهم الحثيث لإنجاز تلك الاتفاقية المهمة.


من جانبه شكر م. مازن غنيم شركة توزيع الكهرباء وسلطة الطاقة على استضافتهما لوفد سلطة المياه واهتمامها بإنجاز هذه الاتفاقية الخاصة بتزويد تلك المشاريع بالتيار الكهربائي، وأشار إلى ان المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ عدد آخر من المشاريع التي تتعلق بقطاع المياه في غزة لتجاوز أزمة المياه ومعالجتها بشكل يمكن المواطنين في القطاع من العيش بكرامة عبر تزويدهم بمصادر مياه نظيفة محافظة على أمنهم الصحي والمائي.
وبعد توقيع الاتفاقية قام م. سمير مطير وم. مازن غنيم والوفد المرافق لكليهما بعمل جولة ميدانية شملت محطة تحلية المياه في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة، ومحطة معالجة مياه المجاري في شمال القطاع للاطلاع عن كثب عليها للبدء الفوري بتنفيذ ما اتفق عليه.

 
MIT Breakthrough: Thermo-Chemical Solar Power
MIT researchers are hopeful of capturing and releasing solar energy with the help of thermo-chemical technology. Scientists were already working on this technology in seventies but this project was aborted due to its expensiveness and termed as
اقرأ المزيد...