• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

الكهرباء تسلب مزارعي خان يونس ثمارهم

البريد الإلكترونى طباعة
فلسطين أون لاين - أحمد المصري
ينتظر المزارع رائد قديح وسط حالة من الاستياء ساعات طويلة عودة التيار الكهربائي إلى مزرعته في خان يونس جنوب قطاع غزة ، عله يتمكن من ري الخضروات الزراعية التي أصابها الجفاف نتيجة انقطاع التيار الكهربائي لفترات طويلة .ويصف المزارع قديح ما حل بأرضه الزراعية والخضروات المنتشرة على طولها "بالكارثة المحققة"، نتيجة تلف جانب كبير من هذه المحاصيل لعدم تمكنه طيلة ساعات النهار من ريها عبر تشغيل المحركات الدافعة للمياه، مما كبده خسائر فادحة.وتتعرض معظم مناطق محافظات قطاع غزة لانقطاع التيار الكهربائي، لساعات طويلة جراء توقف أحد مولدات محطة الكهرباء الرئيسية بمحافظة غزة عن العمل، بسبب نفاد الوقود اللازم للتشغيل.

ويقول المزارع قديح لـ"فلسطين أون لاين": إن المزروعات في أرضه من الخضروات تحتاج لريها مرتين في اليوم بسبب ارتفاع درجة الحرارة ، وطبيعة المحصولات الزراعية .

ويتابع حديثه فيقول :"حاولت أن أذهب بعد الساعة الرابعة فجراً وقبل انقطاع التيار الكهربائي إلى الأرض لأروي المحصولات الزراعية والخضروات، رغم الخطورة المحدقة التي تتربص بنا من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي الرابض على مسافة لا تبعد 400 متر، إلا أنني فشلت بسبب بدء مرحلة الانقطاع التيار الكهربائي من الساعة الخامسة صباحاً"، لافتاً إلى أن المشكلة تسببت في إتلاف العديد من المحاصيل الزراعية لديه، وكبدته خسائر فادحة تقدر بنحو "30" ألف شيقل.

ويلفت قديح إلى أنه و مجموعة كبيرة من المزارعين وجهوا العديد من النداءات إلى مسؤولي شركة الطاقة والكهرباء بمحافظة خان يونس، للاستجابة لمطالبهم وتوفير الكهرباء لفترات مناسبة لري الأراضي الزراعية وإيقاف " النزيف المستمر" من الخسائر.

خسائر بالجملة
أما المزارع عوض صبح والذي يروي فصول معاناة لا تنتهي، فيقول:" نواجه مشكلة لم تمر على المنطقة الزراعية الحدودية منذ فترة طويلة، وذلك في ظل وجود خط كهرباء سابق كان يعمل بشكل متواصل دون انقطاع يذكر، إلا أن الفترة الحالية وبسبب العمل على نظام دورية ومحاصصة خطوط الكهرباء أثر بشكل سلبي على طبيعة عملنا وحقق خسائر بالجملة".

ويضيف صبح:" استجابت سلطة الطاقة لمطالبنا بعد تدخل رجال الإصلاح لمدة يومين فقط، ومن ثم عادت الأمور إلى ما كانت عليه في السابق من انقطاع في فترات الصباح .

ويلفت صبح إلى أنه اضطر إلى استخدام المولدات الكهربائية كبديل للتغلب على أزمة الكهرباء وري مزروعاته إلا أنها "أثبتت فشلها" بسبب طول الأرض الزراعية والتي تبلغ 6 دونمات نتيجة ضعف ضخ المياه وصعوبة التحكم فيها وكبر حجم التكاليف المالية".

ويذكر صبح أن عمله في الأرض الزراعية والتي جرفت لعدة مرات من السلطات الإسرائيلية " الخيار الوحيد أمامه وأمام عائلته "، باعتبارها مصدر الرزق الوحيد.

ويشير المزارع محمد قديح إلى أن العديد من المزارعين يخاطرون بأنفسهم بالذهاب إلى أراضيهم الزراعية بالقرب من الحدود مع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948لري الأرض قبل انقطاع التيار الكهربائي، "رغم أن الفترة المسموح بها لا تزيد على النصف ساعة"، لافتاً إلى أن أغلب المحاصيل الزراعية بدأت في الاصفرار والتلف.

ويوضح المزارع قديح أن مجمل خسائره في الأسابيع الأخيرة بلغت 9000 دولار، "بسبب إحجام التجار عن شراء الخضروات وتسويقها على شكلها الحالي"، داعياً إلى بذل المزيد من قبل الجهات المعنية لحل مشكلتهم وعدم قطع الكهرباء.

المصدر: فلسطين أون لاين
ملاحظة: جميع المقالات التي تنشر في فقرة مقالات و آراء تعبرعن رأي كاتبيها
 
New Google Earth Map Lets Homeowners Predict Solar Power
Researchers at the University of California, San Diego have harnessed the power of Google Earth to fine-tune a free solar map that works like a kind of crystal ball for solar power. The map helps homeowners and other photovoltaic installers to determine the
اقرأ المزيد...