• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

بيان توضيحي حول أزمة الكهرباء في قطاع غزة

البريد الإلكترونى طباعة

• تؤكد سلطة الطاقة والموارد الطبيعية أن أزمة الكهرباء هي بسبب محدودية مصادر الكهرباء والتي تصل في أقصى حالاتها إلى 217 ميجاوات وأن ازدياد الأزمة في الآونة الأخيرة نابع من ازدياد استهلاك المواطنين في ظل موجة البرد،  حيث تبلغ الأحمال في ذروتها إلى حوالي 350 ميجاواط (أي بنسبة عجز تصل لـ 35%).
• وتؤكد سلطة الطاقة بأن مشكلة محدودية مصادر الطاقة مشكلة احتلال من ناحية، ومن ناحية أخرى هي مشكلة سياسية ناتجة عن رفض حكومة رام الله ربط غزة بمنظومة الربط الإقليمي.
• وعليه تطالب سلطة الطاقة بإدراج موضوع ربط غزة مع مصر على طاولة مفاوضات المصالحة وطرح الموضوع مع الإخوة في مصر الشقيقة لتوفير البديل العربي وإنهاء معاناة أهل غزة، وعدم ارتهان هذه القضية بموافقة حكومة رام الله أو غيرها من العقبات.
• كما وتؤكد سلطة الطاقة أنها تتحمل مسؤولية إدارة الأزمة ولا تتحمل الأزمة التي هي نتاج الواقع السياسي والأمني في غزة، حيث تقوم سلطة الطاقة وشركة الكهرباء بواجبها الوطني والديني في توزيع الطاقة المتوفرة وضمن برنامج عادل على المواطنين.
• وتدعو سلطة الطاقة المواطن بترشيد استهلاك الكهرباء بتقليل استخدام السخانات الكهربائية والدفايات.
• وتؤكد أن برنامج القطع الصباحي ناتج عن الزيادة الهائلة في استخدام الطاقة الكهربية من قبل المواطنين في الفترة الصباحية.
• وتؤكد سلطة الطاقة أن توريد السولار للمحطة تأثرت بحالة الأنفاق على الحدود مع مصر مما يتسبب في تقليل إنتاجية محطة التوليد لبعض الأوقات.

 
Solar-powered ATMs by Vortex

Alternative energy can be a boon for third world countries. Normally governments have to invest vast sums of money in developing infrastructures for a long period of time in underdeveloped areas. If we consider the example of cell phones, they have bypassed the usual

اقرأ المزيد...