• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

وكالة الطاقة تتوقع استمرار ارتفاع أسعار النفط

البريد الإلكترونى طباعة

قالت وكالة الطاقة الدولية أمس الجمعة إن أسعار النفط من المتوقع أن تظل مرتفعة بسبب المخاطر السياسية رغم التحسن الكبير في الإمدادات العالمية الناتج عن تراكم المخزونات. وقالت الوكالة التي تقدم النصح لثمان وعشرين دولة متقدمة بشأن سياسات الطاقة إن الإمدادات العالمية زادت 600 ألف برميل يوميا إلى 91 مليون برميل يوميا في أبريل (نيسان) وهي الآن أعلى بمقدار 9.‏3 مليون برميل يوميا عن مستواها قبل عام وجاءت 90% من الزيادة من

أوبك. وذلك وفقا لما ذكرته وكالة رويترز. لكن الوكالة قالت في تقريرها الشهري عن سوق النفط إن عدم التيقن مستمر والوكالة التي سحبت العام الماضي من المخزونات الاستراتيجية لتعويض توقف إنتاج النفط الليبي ستكون مستعدة للتصرف إذا تطلب الأمر، وقالت الوكالة «مسار أساسيات السوق في بقية العام ما زال محاطا بعدم التيقن ومن المرجح أن تستمر المخاطر السياسية في الإبقاء على الأسعار المرتفعة». وأضافت: «الوكالة ستراقب ظروف السوق وهي مستعدة للعمل إذا تطلبت أوضاع العرض ذلك».وأبقت الوكالة على توقعها لنمو الطلب العالمي على النفط هذا العام دون تغير يذكر فزادته 20 ألف برميل يوميا فقط عن تقريرها السابق إلى 790 ألف برميل يوميا.وقالت: إن هذا سيصل باستهلاك النفط العالمي هذا العام إلى نحو 90 مليون برميل يوميا.وأضافت الوكالة أن المعروض العالمي من النفط من المرجح أن يواكب الزيادة في الطلب ويتجاوزها. وارتفع المعروض من خامات أوبك 410 آلاف برميل يوميا في أبريل وجاءت 85% من الزيادة من العراق ونيجيريا وليبيا وهو ما يتجاوز بكثير الطلب على خام المنظمة. وقال ديفيد فايفي رئيس وحدة أسواق النفط بالوكالة وأحد معدي التقرير «منتجو أوبك رفعوا الإنتاج».وفي لندن سجلت أسعار النفط أمس أعلى مستوياتها في 3 سنوات ونصف السنة في مارس (آذار) فارتفع سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي متجاوزا 128 دولارا للبرميل وسط قلق المستثمرين من أن يؤدي الخلاف بين إيران والغرب إلى وقف بعض إمدادات النفط من منطقة الخليج. لكن الأسعار تراجعت بحدة في الشهرين الماضيين بسبب الأداء المحبط لاقتصادات أوروبا والولايات المتحدة ومع تراجع التوترات السياسية. ولكن الأسعار عادت للتراجع إلى ما دون 112 دولارا للبرميل في أعقاب بيانات ضعيفة للناتج الصناعي الصيني. ونما الناتج الصناعي الصيني في أبريل بأبطأ وتيرة فيما يقرب من 3 سنوات وهو ما يتضافر مع بيانات تجارية ضعيفة ليشير إلى أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم يواصل التباطؤ بعد أداء ضعيف في الربع الأول. كما اهتزت الأسواق بعد إعلان مفاجئ من بنك جيه بي مورغان عن خسارة تجارية بملياري دولار ما أبعد المستثمرين عن الأصول عالية المخاطر. وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم يونيو (حزيران) 86 سنتا إلى 87.‏111 دولار للبرميل بحلول الساعة 09:46 بتوقيت غرينتش. وبرنت الذي تراجع لأدنى مستوى في 3 أشهر يوم الاثنين في طريقه لتسجيل ثاني أسبوع من الخسائر. وهبط الخام الأميركي الخفيف في عقود يونيو 04.‏1 دولار إلى 04.‏96 دولار للبرميل. والخام الأميركي في طريقه أيضا إلى تسجيل ثاني أسبوع من الخسائر بعد أن لامس يوم الأربعاء أدنى مستوياته منذ منتصف ديسمبر (كانون الأول).

 

 
مفاعل لحفظ التيار الكهربائي الزائد كغاز طبيعي في باطن الأرض
ألمانيا تختبر أول شبكة ذكية للكهرباء
قطعت تقنية إنتاج الطاقة البديلة، من الشمس والرياح وأمواج البحر والوقود البيئي (الزيت الطبيعي)، شوطا كبيرا حتى الآن باتجاه تحول البشرية إلى مصادر الطاقة المتجددة والبيئية. إلا أن هذه الطاقة القابلة للتدوير، عدا عن ارتفاع تكلفة إنتاجها نسبيا حتى الآن، لا تزال تعاني من مشكلة أساسية تتعلق بتسرب وهدر الكثير منها أثناء الإنتاج و
اقرأ المزيد...