• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

بيان للرأي العام حول أزمة الكهرباء في قطاع غزة

البريد الإلكترونى طباعة

•تؤكد سلطة الطاقة والموارد الطبيعية أن الطاقة الإجمالية المتوفرة الآن من جميع المصادر هي نصف احتياجات محافظات غزة، وذلك نظراً لتضاعف استهلاك الكهرباء في ظل الأجواء المناخية الحارة
•محطة توليد الكهرباء تعمل بطاقة 30 ميجا نهاراً و50 ميجا ليلاً، وذلك بسبب تقليصات الوقود الناتجة عن التعسف الإسرائيلي والتقاعس المصري عن إدخال منحة الوقود القطرية.
•تقوم سلطة الطاقة وشركة توزيع الكهرباء بجدولة الكهرباء بواقع 8 ساعات كهرباء ويليها 8 ساعات قطع متتالية علماً بأن هذا البرنامج سيطبق على مدار 24 ساعة.
•هناك فائض عن البرنامج بعد الساعة 12 ليلاً تقوم الشركة بتوزيعه دورياً على المواطنين حسب إمكانيات شبكة الكهرباء وبشكل عادل ومسئول.
الإخوةُ المواطنون ... في ضوء ما سبق، فإننا جميعاً – مسئولينَ ومؤسسات ومواطنينَ - مُطالبون بالتعاون والتكاتف لمواجهة أزمة الكهرباء من خلال الالتزام بالتوجيهات التالية:
•ترشيد استهلاك الكهرباء من قبل جميع المواطنين والمؤسسات خاصةً في أوقات الذروة مساهمةً في توفير الكهرباء ولتخفيف الأزمة قدر الإمكان.
•الحد من الاستخدام غير الضروري للأجهزة والمعدات التي تستهلك قدراً كبيراً من الطاقة، خاصةً استخدام المكيفات في المساجد.
•عدم التعدّي على شبكة الكهرباء من أيّ أحد ولأي سببٍ كان، سواءً بالسرقة أو عمل الـ (قلاّبات) أو رفع سكاكين المحوّلات.. إلخ، لما يترتب على ذلك من أضرار وتخريب وخطر على الموطنين.
كما وتطالب سلطة الطاقة الجهات المصرية المسئولة باتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان توريد الوقود القطري لغزة بكميات كافية يومياً بما يخفف من أزمة الكهرباء والمعاناة الإنسانية في قطاع غزة، والإسراع في تنفيذ مشروع الربط الإقليمي لحل أزمة الكهرباء جذرياً في قطاع غزة.
ومن جانبها تُجدّد سـلطة الطاقـة التزامها ببذل كافة الجهود للتخفيف من الأزمة والتشغيل الإضافي للمحطة في حال توفُّر الوقود اللازم

 
تكنولوجيا الـ"نانو" تقدم للعالم أحدث مصادر الطاقة النظيفة

ابتكر علماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا مصدراَ جديداً للطاقة، بالاعتماد على تكنولوجيا الـ"نانو" المتناهية الصغر، ما يفتح الباب أمام توليد الكهرباء وصناعة بطاريات بتقنيات صديقة للبيئة ودون تكلفة مادية كبيرة في الوقت عينه. ويعتمد الابتكار على خلق موجة حرارية مولدة للطاقة من خلال تمرير الإلكترونيات عبر أنابيب كربونية تعرف باسم "نانوتيوب" لتحتك بطبقة من

اقرأ المزيد...