• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

"دائرة الأحمال" بسلطة الطاقة تسخر طاقتها من أجل المساواة بين المواطنين في وصل وقطع الكهرباء

البريد الإلكترونى طباعة

إيصال خدمة التيار الكهربائي في قطاع غزة مسئولية كبيرة تقع على  عاتق دائرة الأحمال بسلطة الطاقة والموارد الطبيعية بغزة، حيث تعمل الدائرة على مدار اليوم من أجل توزيع عادل لوصل الكهرباء بالتساوي إلى كل المواطنين بالقطاع، وذلك ليس بالأمر السهل كما قال مدير دائرة الأحمال بسلطة الطاقة في  لقاء خاص معه.

اتصالات لا تتوقف واردة وصادرة وذلك لعظم المسئولية التي تقع على الدائرة، العدل في التوزيع مسئولية عظمى تقع على سلطة الطاقة هذا ما قاله مدير دائرة الأحمال معللا ذلك بصعوبة  الالتزام بجدول مواعيد انقطاع التيار الكهربائي نتيجة لتعدد خطوط التوزيع المغذية للكهرباء في غزة والتي تتكون من ثلاثة خطوط هي الخطوط القادمة من دولة الاحتلال والقادمة من جمهورية مصر العربية وما تنتجه محطة توليد الكهرباء، رغم تعدد مصادر الكهرباء إلا أن كمية الطاقة الكهربائية التي تصل غزة لا تكفي إلا لـ 50 % من احتياجات القطاع.

وتتعاون الدائرة مع شركة توزيع الكهرباء بشكل مباشر لضمان عدالة التوزيع ضمن البرنامج المعتاد (8 ساعات كهرباء يليها 8 ساعات فصل بشكل متتابع) وذلك حسب كمية الكهرباء المتوفرة، حيث تختلف هذه التقسيمات في حال نقصت الكهرباء من أحد المصادر كتعطل الخطوط الإسرائيلية أو محطة التوليد، ويمكن زيادة ساعات الوصل في حال زادت الكهرباء المتوفرة من مصادرها وتحديداً من محطة التوليد (نظراً لثبات الكهرباء الإسرائيلية والمصرية)، كما أن ساعات الوصل ممكن أن تزيد بشكل ملحوظ عند تحسن الأحوال الجوية كفصلي الربيع والخريف وهو ما يؤدي إلى تقليل استهلاك المواطنين وبالتالي زيادة الوصل بعض المناطق حسب الكمية المتاحة أو المتوفرة.

وأكد أن الدائرة تعمل على زيادة ساعات الوصل بالكهرباء في الفترة الليلية نظراً لانخفاض الاستهلاك من الناس بشكل كبير.

التخفيف عن المواطن أساس عمل الدائرة

قال مدير دائرة الأحمال بسلطة الطاقة إن الدائرة تشارك الناس مناسباتهم حيث أنه في حال طلب المواطنين إيصال الكهرباء لمناسبة معينة تقوم دائرة الأحمال بتوجيه تعليماتها للطواقم الفنية المنتشرة في قطاع غزة لوصل الكهرباء لهم، وذلك لمساعدة المواطنين في مناسباتهم ومشاركتهم بها .

ودعا الجمهور الفلسطيني على ضرورة الالتزام بخطة الترشيد التي أطلقتها سلطة الطاقة من أجل تحسين خدمة الكهرباء ومحاولة التخفيف من الأحمال على شبكات التوزيع، و التي من الممكن في حال التزام الجمهور بالخطة أن تزيد عدد ساعات وصل الكهرباء على المواطنين.

وفي سياق آخر ناشد مدير دائرة الأحمال الجمهور الفلسطيني بالتوقف فورا عن الاعتداءات على خطوط توزيع الكهرباء حتى يضمن إيصال الكهرباء لجميع المواطنين في قطاع غزة، مؤكدا أن الاعتداء على شبكات توزيع الكهرباء من خلال استخدام "القلابات" أو تشغيل وإطفاء محولات بشكل مرتجل يعتبر اعتداء غير شرعي على ممتلكات عامة، ويقلل من جودة الكهرباء ويمنع عائلات فلسطينية من الاستفادة منها وزيادة ساعات قطع التيار الكهربائي لأن هذه الممارسات تضاعف أحمال بعض المحولات بشكل غير مهني.

 
Hydrogen-Powered Personal Helicopter
A personal helicopter weighing just 230 lb created sizzling news when it flew on hydrogen  with zero emission. With an ability to carry payloads up to 800 lbs, this pocket Hercules can fly for 90 minutes. Fitted with easy controls, this reaches a speed of 100 knots
اقرأ المزيد...