• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

بيان توضيحي للرأي العام حول أزمة الوقود والكهرباء في غزة

البريد الإلكترونى طباعة

إن سلطة الطاقة والموارد الطبيعية في غزة تبذل قصارى جهودها لتوفير ما يمكن توفيره من وقود لتشغيل محطة توليد كهرباء غزة، وفي ظل الظروف الاقتصادية الخانقة التي يعيشها القطاع والانخفاض الحادّ في نِسب التحصيل فإن سلطة الطاقة وشركة توزيع الكهرباء قامت الأسبوع الماضي باقتراض مبالغ مالية من البنوك وتم تحويلها فوراً لوزارة المالية والهيئة العامة للبترول لتوفير كمية محدودة من الوقود لسدّ عجز الكهرباء والاحتياج الشديد للطاقة المتوقع خلال أيام المنخفض الجوي القادمة. وتؤكد سلطة الطاقة أن ما تمّ توريده هو كمية محدودة لا تكفي إلا لتشغيل يوم واحد فقط، وأن سلطة الطاقة تعتزم الاستفادة من هذه الكمية المحدودة بشكلٍ مقنّن بما يضمن الاستفادة القصوى منها في تشغيل المحطة. 
وفي هذا الصدد فإنه سيتم اليوم الأحد تشغيل مولد واحد فقط بمحطة التوليد لتدعيم برنامج التوزيع الحالي بواقع (6 ساعات وصل)، وهو البرنامج الذي يتضرر كثيراً وتتقلص ساعاته مع الأجواء الشتوية الباردة هذه الأيام.
وبالإشارة إلى تصريحات مسؤول ملف الطاقة بحكومة التوافق حول تطبيق برنامج (8 ساعات وصل) .. فإن سلطة الطاقة تؤكد صعوبة تحقيق ذلك بكميات الوقود المحدودة المتوفرة حالياً، ونطالبه بالمقابل ونطالب حكومة التوافق بضامن تدفق الوقود بدون أي ضرائب على سعره الأصلي وبشكلٍ دائم، وبالتالي ضمان استمرار عمل محطة التوليد دون توقف حتى يتم تطبيق برنامج (8 ساعات وصل) بشكلٍ متواصل.

سلطة الطاقة والموارد الطبيعية

 
مفاعل لحفظ التيار الكهربائي الزائد كغاز طبيعي في باطن الأرض
ألمانيا تختبر أول شبكة ذكية للكهرباء
قطعت تقنية إنتاج الطاقة البديلة، من الشمس والرياح وأمواج البحر والوقود البيئي (الزيت الطبيعي)، شوطا كبيرا حتى الآن باتجاه تحول البشرية إلى مصادر الطاقة المتجددة والبيئية. إلا أن هذه الطاقة القابلة للتدوير، عدا عن ارتفاع تكلفة إنتاجها نسبيا حتى الآن، لا تزال تعاني من مشكلة أساسية تتعلق بتسرب وهدر الكثير منها أثناء الإنتاج و
اقرأ المزيد...