• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

تحسن خدمة الكهرباء رغم فرض ضريبة الـ "البلو"

البريد الإلكترونى طباعة

تؤكد سلطة الطاقة والموارد الطبيعية أن التحسن الملحوظ في برامج الكهرباء مؤخراً يرجع إلى الجهود المضنية التي تبذلها سلطة الطاقة وشركة الكهرباء في تحسين الخدمة وتوفير الوقود للمحطة رغم استمرار وزارة المالية في فرض ضريبة الـ "البلو" على سعر الوقود وعدم التزامها بقرارات مجلس الوزراء حول الإعفاء من الضريبة،

مما كبّد سلطة الطاقة تكاليف إضافية باهظة وصلت لحوالي 8 مليون شيكل لهذه الضريبة خلال شهر فبراير الماضي كان يُمكن أن تساهم في زيادة التحسن وزيادة ساعات الوصل في حال تم استغلالها لشراء كميات أكبر من الوقود، وفي ذلك استنزاف عميق لموارد شركة التوزيع وينعكس سلباً على تشغيل المحطة وخدمة الكهرباء للجمهور، وإن استمرار فرض الضريبة سيؤدي لعدم إمكانية شراء الوقود وبالتالي توقفها في أي وقت.
وتحمل سلطة الطاقة وزارة المالية كامل المسؤولية عن أي توقف للمحطة والآثار المترتبة عليها. وتناشد مجدداً جميع الجهات المعنية والفصائل بسرعة التحرك والضغط نحو وقف هذه الإجراءات غير المسؤولة من طرف وزارة المالية .

 

 
تكنولوجيا الـ"نانو" تقدم للعالم أحدث مصادر الطاقة النظيفة

ابتكر علماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا مصدراَ جديداً للطاقة، بالاعتماد على تكنولوجيا الـ"نانو" المتناهية الصغر، ما يفتح الباب أمام توليد الكهرباء وصناعة بطاريات بتقنيات صديقة للبيئة ودون تكلفة مادية كبيرة في الوقت عينه. ويعتمد الابتكار على خلق موجة حرارية مولدة للطاقة من خلال تمرير الإلكترونيات عبر أنابيب كربونية تعرف باسم "نانوتيوب" لتحتك بطبقة من

اقرأ المزيد...