• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

سلطة الطاقة توقع اتفاقية لشراء (5) ميجاوات كهرباء شمسي من شركة حياة غزة باور للطاقة المتجددة

البريد الإلكترونى طباعة



وقع م. سمير مطير نائب رئيس سلطة الطاقة ورئيس هيئة مديرين شركة توزيع الكهرباء ود.تهاني أبو دقة ممثلة شركة حياة غزة باور للطاقة المتجددة اتفاقية شراء خاصة تقوم بموجبها شركة حياة غزة ببيع إنتاجها من الطاقة الشمسية والتي تقدر بحوالي (5) ميجاوات شمسي إلى شركة توزيع الكهرباء .
وقد حضر توقيع الاتفاقية كل من م. ماهر عايش مدير عام شركة توزيع الكهرباء، وم. يحيى السراج رئيس اتحاد بلديات قطاع غزة ونائب رئيس هيئة مديرين شركة توزيع الكهرباء، ود. عبد الكريم عابدين مستشار رئيس سلطة الطاقة م.هالة الزبدة مدير عام في سلطة الطاقة ، و عدد من المدراء والمستشارين من كلا الطرفين.

وقد أكد م. مطير على أهمية المشاريع الاستثمارية الخاصة في هذا المجال، وقال بأن هذا المشروع يعد باكورة مشاريع الاستثمار الخاص في الطاقة المتجددة حيث سيتم تنفيذه في منطقة خزاعة بخانيونس، وسيمثل دعما لقطاع الطاقة وسيكون من المشاريع التي ستساهم في خفض عجز الطاقة وتقليص الفجوة المترتبة على زيادة الطلب ونقص المتوفر،
ووجه م.مطير دعوته لكافة المستثمرين في قطاع غزة و خارجه للبدء الفوري في خوض غمار هذا المجال الرحب المليء بالفرص الواعدة والمتاحة، مشيرا إلى التسهيلات التي تقدمها الجهات المختصة وعلى رأسها سلطة الطاقة الفلسطينية للمستثمرين في هذا المجال، متمنيا بأن تلقى دعوته هذه استجابة وترحيب من قبل قطاع المال والأعمال والمستثمرين لخلق واقع جديد في غزة يعطي الأمل لقطاع عريض من المواطنين ويحيي الآمال بغد أفضل لكافة القطاعات المنهكة بفعل تراكم الأزمات وانعدام الفرص الحقيقية للازدهار.


يكون هذا المشروع حافزا قويا لهم للبدء في إنشاء مشاريع مشابهه، تساهم في حل أزمة الكهرباء وتحقق أرباح قادرة على النهوض بواقعنا الاقتصادي في غزة.
من جانبها وجهت د.تهاني أبو دقة شكرها لرئيس هيئة مديرين شركة توزيع الكهرباء م. سمير مطير على اهتمامه وتوجيهاته المستمرة للطواقم الهندسية والفنية في الشركة لإتمام هذه الاتفاقية وإخراجها للنور، وأكدت بأن شركتها عازمة على المضي قدما في استثماراتها في هذا المجال لدعم قطاع الطاقة في غزة بما يعود عليه بالفائدة ويحقق انفراجه ملموسة في واقع الكهرباء بغزة.
كما أشادت د.أبو دقة بالكفاءات والعقول الفلسطينية والشركات المتخصصة في مجال الطاقة المتجددة وقدرتها على مواكبة التطور وبناء منظومات تكنولوجية متطورة تمكن المجتمع بكافة فئاته من النهوض مجددا والدفع باتجاه تنمية مستدامة تعود عليه بالنفع والفائدة.

 

 

 
المنطقة قادرة على توليد 35 في المئة من الطاقة الشمسية في العالم

أظهرت دراسة أجرتها شركة بوز آند كومباني أن منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا تتمتّع بالقدرة على أن تصبح أحد أكبر منتجي الطاقة المتجدّدة في العالم، ولذلك فإن التطورات التي طرأت على مجال الطاقة المتجددة بالإضافة إلى قدرة المنطقة المتميزة على إنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح يمكن أن توفر فائدة كبيرة للدول التي تسعى للاستفادة منها.
وتبيّن الأبحاث أنّ منطقة

اقرأ المزيد...